البلاسيبو ،الدواء الوهميّ؟

x
البلاسيبو ، كلمة من أصول لاتينة و تعني “I shall please” . و قد نشأ مفهوم البلاسيبو أو الغفل بالعربية سنة 1995، على يد طبيب التخدير ‘هنري بتشر ‘ و يقوم على مبدأ خداع المريض، فيقوم هذا الأخير بإستهلاك مواد غير ضارّة ، و لكنّها لا تحوي أيّ عناصر فاعلة و تشبه شكلا و حجما الدّواء الفعليْ، و يكون ذلك دون علمه. فنسبة تأثيره تتجاوز %30 , و قد أثبتت فعّاليته في مقاومة الألم واضطرابات النوم ، بعض الأمراض الخبيثة و خاصّة الأمراض النفسيّة كالكآبة، إذ أنّه يحفّزز الصيدليّة الداخلية فيفرز الجسم عناصر كيميائية بكميات فعّالة لمكافحة المرض فيتحقق بذلك الشفاء الذاتيّ ، كالأندورفين الذّي يعمل كمسكن للألم، و وقد تمّ تحديد من خلال التصوير الدماغي العصبي التغيّرات الّتي تطرأ على نشاط المخّ تحت تأثير البلاسيبو،مما يؤكد أن لمعتقداتنا دور محوريّ في التغيير الحقيقيّ ، فالأفكار تأثر على الكيمياء العصبية. لكنّ هذه الظاهرة لطالما طرحت جدلاً أخلاقيّا فهل يحقّ للطبيب خداع الأخرين و عدم إعلام المريض بحقيقة علاجه؟

نورشان خلف الله

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s