بشرى بالحاج حميدة: “كان من الأجدر وضع قضاة اكفاء في التحقيق في قضايا الإرهاب”.

بشرى بالحاج حميدة

أعلنت بشرى بالحاج حميدة رئيسة اللجنة البرلمانية المكلفة بالتحقيق فى شبهة تعذيب واختطاف الموقوفين السبعة المتهمين بالتخطيط للقيام بعمليات ارهابيةالمعروفين ب”خلية القيروان”

في فى تصريحات لوكالة تونس افريقيا للانباء اليوم الاثنين أن كان من الأجدر وضع قضاة اكفاء في التحقيق في قضايا الإرهاب.

كما علقت بشرى بالحاج حميدة  أن أحد الموقوفين الذين التقتهم اللجنة أكد أنه كان يجري اتصالات هاتفية مستمرة بأحد العناصر المنتمية للتنظيم الارهابى “داعش” بالعراق وأن قاضى التحقيق لم يسأله بخصوص ذلك و أن عموماً حاكم التحقيق لم يأخذ الوقت الكافى فى التحقيق مع المتهمين وهناك أسئلة لم يطرحها  وكان من المفروض أن يسألها .

وكان قاضى التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس  قرر اخلاء سبيل العناصر المكونة ل  خلية القيروان  يوم الاثنين 10 أوت الماضي وذلك للمرة الثانية رغم احالتهم من قبل النيابة العمومية من أجل تهم متعلقة بالاعداد للقيام بعمليات ارهابية بعدد من مناطق الجمهورية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s